أضرار المخدراتادمان المخدرات

اضرار الشبو علي متعاطيه واسباب انتشاره

اضرار الشبو

اضرار الشبو .. نجد ان مخدر الشبو ينتشر بين كثير من الناس الذين لديهم حب استطلاع في معرفة الكثير عن المخدر القاتل الذي سمى بالشبو، وبدأ في غزو كثيرا من البلاد العربية وخاصة في آسيا وأفريقيا كالسعودية والكويت ومصر، ويعد مخدر الشبو من المخدرات التي تنتشر بسرعة رهيبة بين الدول العربية والشيء الأخطر أن معظم الشباب الذين يتعاطونه لا يعرفون مدى أضرار الشبو  الكثيرة التي في بعض الأحيان قد تؤدى إلى السكتات القلبية والموت المفاجئ.

 

ما هو الشبو؟

 الشبو من أنواع المخدرات التي انتشرت بسرعة بين الشباب والشبو له أضرار مميتة وهو عبارة عن مخدر مصنع من قبل قارة آسيا ويسمى أيضا الكريستال ميث، ولكن الاسم المتداول هو الشبو ويدخل في صناعته بعض المواد الكيميائية السامة مثل الميثا أمفيتامين التي تعد من المنشط الفعال المستخدم في أنواع كثيرة من المخدرات شديدة الإدمان وأثبتت بعض الدراسات الأجنبية أن جرعة الشبو الواحدة  قادرة أن تجعل الشاب المتعاطي فى حالة سيئة تتضمن الهلاوس البصرية والسمعية تجعله خارج واقع الحياة التي نعيشها، كذلك تعد الجرعة الواحدة من المخدر المميت تمتد لمدة تصل إلى شهر.

اضرار الشبو:

قبل الدخول والتحدث عن اضرار الشبو لابد أن نوضح مدى خطورة المخدرات بشكل عام وخصوصا مخدر الشبو الذي يدمر كثير من الشباب وإنهاء حياتهم فهو يحول السلوك الانساني للفرد إلى سلوك عدواني وهذه الأضرار تكون ملحوظة من أول وهلة لدى الشاب المتعاطي لمخدر الشبو وخاصة من جرعة واحدة فقط وممكن أن نلخص اضرار الشبو من خلال تلك النقاط:

  • يحول الشخص العادي إلى شخص مجرم يقوم بالأفعال الغير طبيعية والشاذة.
  • تسبب الأرق والتوتر للشاب المتعاطي.
  • تعاطي الشبو يجعل الشاب المتعاطي له بالإحساس بالهزال الجسدي الدائم.
  • يسبب ضعف في الأجهزة الحيوية وخاصة جهاز المناعة للجسم.
  • زيادة السكتات القلبية لدى الشباب والموت المفاجئ.
  • تغير تام وزيادة في ضغط الدم مما يؤدي إلى العصبية وبعض التصرفات الغريبة.
  • يتسبب في أمراض خطيرة مثل شلل الرعاش وبعض الأمراض السرطانية.
  • يظهر على الشباب المتعاطي لمخدر الشبو بعض المظاهر كتساقط الأسنان.
  • أعراض الشيخوخة المبكرة.

 

أضرار أخرى للشبو:

 

يتسبب أيضا في حدوث خلل تام للجسم وعدم الاتزان والتوتر النفسي مما يجعل الشاب يقوم بزيادة الجرعات من المخدر ليعود مرة أخرى لاتزان جسده، كما يدخل الشبو ويؤثر بشكل كبير على تدمير خلايا المخ مما يؤثر بالسلب على الذاكرة وضعف المناعة بنسبة كبيرة تؤدي إلى الإصابة بكثير من الأمراض الخطيرة وتأتي مرحلة العلاج ولكن مع تدهور الأوعية الدموية وانسدادها يصبح العلاج منعدم بشكل كبير.
بالنسبة إلى المواد الكيميائية الموجودة في مخدر الشبو، يعد من أكثر المخدرات إدمانا في وقت سريع جدا لابد أن نقوم بلحاق الشخص المدمن للمخدر عن طريق الحديث معه والتوعية المباشرة والذهاب به إلى مصحات علاج الادمان المعتمدة والبدء في العلاج المناسب لمحاولة اللحاق به قبل الدخول في مرحلة الموت.

     

    أسباب انتشار مخدر الشبو:

    • سهل التصنيع وتوافر خاماته والمواد الكيميائية.
    • يؤخذ مخدر الشبو بأشكال متعددة وسهلة.
    • انتشار الآسيويين داخل البلاد العربية.
    • اتجاهات الشباب وراء تجربة المخدرات.

     

    ولابد من توضيح أيضا أن من أسباب انتشار المخدرات وبالأخص مخدر الشبو هو ابتعاد الآباء والأمهات عن أبنائهم وانشغالهم بأعمالهم المهنية وتظهر أساس هذه المشكلة في كثير من المجتمعات الشرقية والبعد عن الرقابة لأولادنا وخصوصا في مرحلة المراهقة التي تعتبر بداية لحياة الشباب للمعرفة ومع انشغال الوالدين يتجه الشباب إلى الأصدقاء والبداية في التجارب سويا مثل السجائر والشيشة وغيرها ثم الوصول إلى عالم المخدرات بأنواعها كالحشيش والكوكايين والشبو وغيرها من المواد الكيميائية التي تؤدي إلى الأمراض الخطيرة وبعض الأحيان إلى الموت المفاجئ.

     

    دور الدولة  في مواجهة انتشار المخدرات

     

    • فعلى جميع البلاد العربية بأن تعمل جاهدة في تأمين حدودها وعمل تأمينات ضد مافيا المخدرات الموجودة في العالم ومحاولة السيطرة على المطارات والمواني الموجودة في البلاد وإسقاط العناصر المسئولة عن دخول تلك السموم في البلاد لأنها تدمر مستقبل شبابنا وعمل هيئات رقابية على النوادي والجامعات ومراقبة الأماكن المغلقة ومتابعة أنشطتها المختلفة.
    • ومن ناحية أخرى مراقبة المصحات العلاجية للإدمان لأنها أحيانا تكون عبارة عن بؤر للفساد والإدمان المدمر للشباب فكثير من هذه المصحات تديرها المافيا والعصابات التي توزع المخدرات في ضواحي البلاد، كذلك لابد من التوعية الإعلامية عن طريق شاشات التلفاز والانترنت لتوعية الشباب والابتعاد عن المخدرات وتوضيح أضرار المخدرات بأنواعها بالتفصيل والاستعانة باللاعبين الذين يأخذوهم الشباب قدوة لهم مثل اللاعب محمد صلاح المصري والذي يقوم بحملة أنت أقوى من المخدرات والتي أثارت ضجة كبيرة نظرا لكثرة الشباب الذين تابعوا الحملة وقرروا البدء في العلاج من الإدمان.
    • وتعتبر الرياضة جزء أساسي في مرحلة المراهقة لأنها تعدل من سلوك كثير من الشباب وتغرس فيهم التعاون وتجعلهم قادرين على تحمل المسئولية والبعد عن الأصدقاء السوء في تلك المرحلة، فعلى الوالدين بتشجيع أولادهم لممارسة الرياضة منذ الصغر ومع الوصول لمرحلة المراهقة تبدأ مرحلة المنافسات والبطولات في جميع الرياضات المختلفة.

     

    نظرية المؤامرة:

    تعنى نظرية المؤامرة بكره الشباب لأسلوب الأب والأم وخاصة في فترة المراهقة عن طريق السؤال دائما إلى أين أنت ذاهب ؟ وغيرها من الأسئلة التي تغضب الشباب لأنهم في هذه الفترة هرمون الرجولة يسيطر عليهم ويكون دائما على خلاف لذلك لابد من أسلوب المراقبة ولكن بطريقة لينة بحيث لا يمل الشاب من طريقة المتابعة والسؤال، ويبدأ الشاب في هذه المرحلة في الكذب وأحيانا تصل إلى السرقة ثم بعد ذلك الاتجاه إلى المخدرات بأنواعها كالشبو والحشيش والكوكايين والأفيون، ولا تنتهي عند هذا الحد بل تمتد إلى أشياء كثيرة لا نتمناها.

    السوق السوداء لمخدر الشبو:

    اضرار الشبو:

    ظهر الشبو وكثير من أنواع المخدرات بداية من العصور القديمة وكانت تستخدم في كثير من العلاجات والوصفات ودخلت أيضا في علاج الحيوانات، ومع تطور العصور أصبحت المواد الكيميائية الفعالة على هيئة أقراص تؤخذ لكثير من الأعراض كالصداع النصفي و المسكنات للأمراض الخطيرة مثل سرطان الرئة والقولون والفشل الكلوي، ومع تطور التكنولوجيا أصبحت الأدوية المخدرة لا تؤخذ إلا في الحالات القصوى ومن قبل الطبيب المختص ولا تصرف إلا بورقة مختومة من وزارة الصحة، ولكن تظهر مشكلة السوق السوداء التي تسيطر على الأدوية المخدرة وتقوم ببيعها إلى الشباب بالسعر المناسب وبكميات كبيرة دون سيطرة، فالسوق السوداء ومافيا المخدرات وجهان لعملة واحدة ويعملان على نفس الغرض وهو تدمير معظم شباب مجتمعات الوطن العربي.

     

    وأصبحت المخدرات وغيرها من الأشياء الضارة التي تدخل إلى الأراضي العربية حرب مقصود منها تدمير الأفكار الشبابية ومن ثم تدمير المستقبل للبلاد العربية وسيطرة الغرب على المعرفة والتطلع لما هو جديد من التكنولوجيا المتطورة فى كثير من العلوم المختلفة.

    الوسوم
    اظهر المزيد

    مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *